شركات الاتصالات لا تحترم عملاءها القدامى !!!

شركات الاتصالات لا تحترم عملاءها القدامى !!!
شركات الاتصالات لا تحترم عملاءها القدامى !!!

بالبداية لاتمثل هذه التدوينة أي ضغينة لشركات الاتصالات . ولا ضغط على شركات الاتصالات لمنافع دنيوية . يعلم الله ان هذا الموضوع جاء نتيجة تجربة شخصية و سؤال يجول بخاطري منذ زمن كنت اريد كتابته . و الحقيقة كنت اتردد بكتابة هذة التدوينة كي لا يؤول احد اصل الموضوع.  ولكن بكل صراحة ضقت ذرعا من معاملة هذه الشركات لزبائنها وهنا لا أقصد أي زبائن ولكن أقصد بالزبائن المخلصين (القدمى) . اللذي منذ دخولهم عالم الاتصالات وهم مرتبطين ومخلصين لهذه الشركات. وهذا حق لهم وهذا الامر لايختلف عليه اثنان ,  وفي الواقع. ان الحقيقة لاتواكب شعاراتهم الكاذبه , وبكل صراحة لدي .

 سؤال : الي كل عميل مخلص مر على اشتراكة بهذة الشركات اكثر من ٥ سنوات.. هل حصلت على عرض او ما شابه ذالك اثناء هذة الفترة ؟ انا اتحدث عن هدية رمزية او مكافئة تشعرك بالانتماء و بالاهتمام. كونك عميل قديم و ليس عروض وهمية الهدف منها مادي بحت !!

شركات الاتصالات لا تحترم عملاءها القدامى !!!

حيث أن المشكلة معهم واللتي قد تكون سبب كتابة التدوينة. وهي كالتالي انا مشترك في احدا شركات الاتصالات المعروفة . دام اشنراكي معهم اكثر من 12 سنة كاملة  . وخلال هذة الفترة لم اتلقى اي عرض او حتى تهنئة خلال هذة السنين. فتوار الذهني سؤال كان يطرح كلما فكرت بالموضوع. هل شركات الاتصالات تحترم عملاءها القدامى ؟ فقلت دعني اسأل اصدقائي هل هم يعانون من نفس المشكلة !!

بالسؤال تبين لي ان اغلب المشتركين القدامى ( المخلصين للشركة الاتصالات) يعانون من نفس المشكلة و نفس الحال طناش من شركات الاتصالات. في الواقع يؤكد لنا ان شركات الاتصالات تعتبر ان المشترك لديها سواء قديم او جديد سيان . المهم جيب المستهلك و كيف الوصول اليه اما عن طريق العقود السنوية كما يقول ينعتها البعض ( خدمة دبسني ) او عروض التجديد الخادعة. ولهم طرق عجيبة لاستدراج المستهلكين. لدرجة اصبح العميل القديم للشركة ممول يضخ الاموال دون مراعاة واهتمام من الشركات الاتصالات.
الخلاصة: على شركات الاتصالات أن تدرك بأن العميل لديه حق ويجب أن تقوم بإحترامه وتوفير عروض ومميزات تكافئء صبره والتزامه مع هذه الشركات لأن بالأخير اهمال شريحة العملاء القدامى هو اهمال قاعد مالية ثابتة تضخ الاموال على مر السنين و فائدة ماليه كبيره لها . وأيضا لتعلم شركات الاتصالات بأن العميل ليس محفظة أو منجم ذهب تقوم باستغلاله.
و ما قمت بكتابته هو بسبب الشعور بعدم الإحترام للعملاء المخلصين ( القدامى) من قبل شركات الاتصالات المحلية.  و اذا تعتقد هذة الشركات ان السيطرتها على بعض الاعلام و وسائل التواصل الاجتماعي و بعض ضعاف النفوس .  قد يحيدونا عن الحق . فهي واهمة ( الساكت عن الحق شيطان اخرس ). فالحمدالله الفضاء مفتوح والحق يوصل الي ابعد مدى و الشركة اللتي تستحق الشكر سوف نشكرها و الشركة اللتي لاتستحق سوف اذكرها. فتعمدت ان اجعل عنوان التدوينة مفتوح. كي لا اظلم احد فكلهم سيان.
وبالختام بعد هذة التدوينة أريد أن أسال جميع من قرأ هذا الموضوع : هل رأيت فائدة أو شي جميل يفيد المستهلك بإعلاناتهم.
أم ترى في اعلاناتهم  الغناء والرقص والتطبيل و اقامة الحفلات و الغبقات السخيفه !! و حتى لم يسلم منهم الشهر الفضيل ( رمضان ) ,
هل هذه هي مكافأة عملائكم!!
الذين هم السبب الرئيسي لقيام وتطور هذة الشركات. فلايستحق العملاء اللذين منذو تأسيس شريكاتكم  ملتزمين معكم. ولم ينتقلون لشركات اخرى….
هذا الإهمال الواضح …. ولايزال السؤال يطرح نفسة هل شركات الاتصالات لا تحترم عملاءها القدامى !!!
Related Posts Plugin for WordPress, Blogger...
مدونة عزيزي يهتم بكل المعلومات الجديدة والقيمة والاخبار المفيدة بالإضافة الى الشروحات الحصرية بالفيديو و كتابة التجارب الشخصية و الاخبار المحلية المنوعة.

4 تعليقات في "شركات الاتصالات لا تحترم عملاءها القدامى !!!"

  1. يقول ali:

    الله يرجهم مالعب فينا الا هم

  2. يقول توب كارد:

    اغلب الجهات التجارية على هذا المنوال كشركات الاتصالات والبنوك .

  3. يقول hameed alqallaf:

    انا مع شركه زين من ايام mtc ولا شفت منهم اهتمام وحتى العروض الي يقدمونها مو ذاك المستوى احس فيهم غرور وكذا مرة جتني نفس الفكرة اهمه ليش مايهتمون بالعميل الي يضل الخط بأسمه ويدفع لهم من اكثر من 15 سنه ! بس صراحه انا وغيري احنا الغلطانين دامهم مو مهتمين نحول خطوطنا لشركه ثانيه افضل وارخص وعروضهم تسوى ****بس الي باط جبدي ايام كان يحسب عليك حتى لو واحد داق عليك من خط ارضي **** كانت الفاتورة توصل بالشهر من اميه دينار وطالع يعني لو اجمع فلوس 15 سنه الي دفعتها يطلع مبلغ محترم مع هذا مافي عرض مقابل هالاخلاص طووول هالسنوات شنو الي بيخسرهم اذا فرضا سوو عرض الي كمل عشر سنوات له اشتراك انترنت مع راوتر سنه مجاني او يسوون سحب على فرضا سيارات ما يدش السحب الا الي مكمل عشر سنوات بهالطريقه تجبر عملائك انهم يصيرون مخلصين اكثر ويزيد عدد هم اكثر وتضمن مدخول الشركه على طول يزيد ما ينقص !

    • يقول admin:

      كلام رائع وعين العقل. المشكلة هذي الشركات اكثر اعتمادها على دولة. لذالك لا تحترم العملاء. والمشكلة الاخرى المستهلك لا يعرف سياسة المقاطعة. شكراً على المشاركة

ضع تعليقاُ واثبت وجودك وبصمتك